الصفحات

الأحد، 29 أغسطس، 2010

جنازة الرئيس (مبارك)..!





الدوام والبقاء لله
القنوات الفضائية والإذاعات تقطع إرسالها لبث نبأ وفاة الرئيس المصري محمد حسني مبارك
..
هذا الحدث سيأتي عاجلاً أو آجلاً لا مفر
فماذا سيكون تصرفك حيال الأمر؟
هل حددت موقفك؟
..
..
البعض يعيب على المصريين أنهم انفعاليون
وتفكيرهم وليد اللحظة
..
فلماذا لا تخالف الصورة الذهنية تلك وتحدد موقفك في أمر من المؤكد أنه سيرافق خبر وفاة الرئيس؟

..
..
هل ستؤدي صلاة الجنازة على الرئيس (مبارك)؟
..
بالطبع لك كل الحرية في التحفظ على الإجابة عن هذا السؤال (غير الافتراضي) ولكن..
..
إذا كنت من معارضي سياسات الرئيس وترى أنه لم يكن جديراً بحكم مصر طوال فترة عهده..
..
فهل ستقف خلف الإمام الذي نادى لصلاة الجنازة وتؤدي طقوسها التي يتخللها دعاء بالرحمة عليه؟
..
هل فعلاً ستدعو الله مخلصاً أن يتجاوز عن سيئات الرئيس؟
..
وهل حقاً ستدعو الله أن يسامح الرئيس عن أي مظلمة ارتكبها في حقك أو حق غيرك؟
..
..
لماذا لا تكون صادقاً مع نفسك وتعلن موقفك من الآن؟
..
إذا كنت من محبي ومؤيدي الرئيس ولسياساته فأد صلاة الجنازة بكل إخلاص ولا تثريب عليك..
..
أما إذا كنت من منتقديه والمتأثرين سلباً بطريقة حكمه، 
فأعتقد أنه من الأفضل أن تكون صادقاً مع نفسك وثابتاً على مواقفك..
وتنضم للحملة..
..
حملة مقاطعة جنازة الرئيس الراحل
(محمد حسني مبارك)..!