الصفحات

الأربعاء، 7 أغسطس، 2013

#مرسي خائناً



حين أصف الرئيس السابق #مرسي بالخيانة لا أقصد تلك الاتهامات الساذجة ضده بالتخابر مع منظمة #حماس لكن الحقيقة أن مرسي خائن بالفعل حين نسي قضيته التي طالما تغنى بها هو وجماعته عن ضرورة استرداد بيت المقدس وقد وصلوا للحكم لكن ما حدث هو أن وصل التنسيق الأمني مع #إسرائيل إلى حد أكبر مما كان عليه في عهد مبارك وذلك باعتراف مرسي نفسه.!

مرسي خائن حين توسط بين إسرائيل وغزة وساوى بين الطرفين ووصف المقاومة من قطاع غزة بـ"الأعمال العدوانية تجاه إسرائيل". !

مرسي خائن حين ظل هو وجماعته لا يعترفون بإسرائيل ويطلقون عليها دولة "الكيان الصهيوني" لكنه لم يلبث أسابيع قليلة حتى بعث إلى رئيسها برسالة ممهورة بتوقيعه ناعتاً إياه بـ"الصديق الوفي".!

مرسي خائن حين انتهجت جماعته موقفاً ضد القروض الخارجية كون الفائدة المعقودة عليها تعد ربا في فقه الجماعة لكنه بكل أريحية فاوض على قروض جديدة مطلقاً على الفوائد "مصاريف إدارية".. !

مرسي خائن لأنه تجاوز سلطته التنفيذية وانقلب على سلطة القضاء وحاول إرجاع مجلس الشعب المنحل بقرار من المحكمة.

مرسي خائن لأنه انقلب مرة أخرى على الإعلان الدستوري وأصدر إعلاناً دستورياً قسم مصر بشكل حاد ما زلنا نعاني آثاره حتى الآن.

مرسي خائن لأنه لم يلتزم بالقانون وأقال النائب العام ليعين نائباً عاماً جديداً موالياً له.

وبعد هذه الخيانات المتعددة، السؤال الذي يطرح نفسه هو..

لماذا لا يدرك أفراد جماعة الإخوان بهذه الخيانات ويستشعرونها مثل أي مواطن عادي تربى بعيداً عنهم وعن أفكارهم ؟

الاثنين، 5 أغسطس، 2013

ملاحظات مختصرة بعد زيارة لاعتصام #النهضة المؤيد لعودة #مرسي

1. المساحة المحجوزة للاعتصام أكبر من اللازم نسبياً بالمقارنة باعتصام

2. للوصول للاعتصام فعليك المرور بجوار مدرعات الجيش وبعض أفراد الشرطة وهم لا يستوقفون أحداً من المارة سواء الداخل او الخارج

3. بعدها توجد مساحة عازلة بين مدرعات الجيش وحتى أول بوابة تفتيش من المعتصمين.. "بطاقتك" ثم تفتيش سريع.. الأسلوب محترم ومهذب

4. الأعداد بالطبع أقل بكثير بالنسبة لاعتصام .. لكن ما لاحظته أن عدد الأفراد المنتمين للإخوان قلة هناك

5. الغالبية كانت للسلفيين .. أما عن النساء فعددهن كان قليلاً للغاية ..

6. بشكل عام نوعية وتركيبة معتصمي أرقى طبقياً وفكرياً من معتصمي

7. أعتقد ذلك مرجعه أن غالبية معتصمي من القاهرة الكبرى وغير مغتربين من الأقاليم كما هو الحال مع معتصمي

8. قلة الأعداد النسبي انعكست على تميز الخدمات المعيشية عن نظيرتها في اعتصام مثل دورات وصنابير المياه المجهزة

9. الفارق الأكثر أهمية عن اعتصام هو توافر التليفزيونات المجهزة بأطباق الاقمار الصناعية في أكثر من خيمة

10. وهذا انعكس بجلاء على مدى إدراكهم بالواقع السياسي خارجياً وآخر التطورات بطريقة مباشرة وليست عن طريقة منصة

11. تحدثت مطولاً مع عدة أشخاص هناك.. والأمر المشترك بينهم وبين معتصمي هو كراهية شديدة لشخص وزير الدفاع

12. خلاصة النقاشات.. الثقة منعدمة بينهم وبين النظام الحالي.. في رؤيتهم أن الأمر كان خديعة بالغة.. مؤامرة ع الإسلام

13.الكراهية ممتدة للشرطة (للممارسات السابقة)، بالنسبة للجيش كراهية للسيسي والمجلس العسكري أما باقي الجيش يرونهم "ما لهمش ذنب"

14. "إنتو عاوزين إيه؟" هذا كان سؤالي لهم.. تباينت الإجابة بين عودة مرسي والدستور والشورى ومحاكمة السيسي و..

15. "كل ده مش هيحصل، هتعملوا إيه؟" .. الإجابات كانت تحمل صبغة دينية.. وتتلخص في كلمة.. "إذن هي الحرب"..

16. الحقيقة لم أعر الأمر اهتماماً كثيراً لعلمي بالردود المبالغة في مثل هذه المواقف.. سألتهم مرة أخرى.. سؤالاً مباشراً..

17. "بكره الإخوان يتفاوضوا وويخلصوا الموضوع، هتعملوا إيه؟".. وكأن السؤال قد عرض عليهم للمرة الأولى.. فتباينت الإجابات بين..

18. السلفيون قالوا "يبقى ما لناش دعوة بيهم".. "مش هنأيدهم".. وشاب إخواني قال.. "لو (التحالف الوطني) وصل لحل يبقى إحنا وراه"